الرئيسية / عالمية / سوريا:فصائل المعارضة تبدأ جولة جديدة من المعارك التي تهدف لفك الحصار عن أحياء حلب الشرقية

سوريا:فصائل المعارضة تبدأ جولة جديدة من المعارك التي تهدف لفك الحصار عن أحياء حلب الشرقية

النهار نيوز

 

بدأت فصائل المعارضة المسلحة في سوريا جولة جديدة من المعارك التي تهدف لفك الحصار عن أحياء حلب الشرقية، باسم “ملحمة حلب الكبرى”، بحسب ما أعلن ناشطون.

وبدأت الفصائل المعارضة بالسعي لاقتحام أحياء حلب الغربية، بتفجير جرافة مفخخة وعربة مسيرة عن بعد لحركة “أحرار الشام”، على المدخل الغربي لمدينة حلب.

تفجر عربتين مفخختين مسيرتين عن بعد في مواقع قوات النظام في المدخل الغربي لمدينة

كما أعلنت “جبهة فتح الشام” تسيير عربة انتحارية ثالثة على جبهة ضاحية الأسد.

وأعلنت الفصائل المعارضة في حلب، مثل “حركة نور الدين زنكي”، و”تجمع فاستقم كما أمرت” بالتمهيد الناري على أحياء حلب الغربية، وضاحية الأسد، ومعمل غرب حلب.

وبدأ غرفة عمليات “جيش الفتح” بمهاجمة جبهات جنوب حلب، ومطار النيرب العسكري، وطرق دعم النظام في خناصر، جنوب المدينة.

وتمكنت الفصائل من السيطرة على معمل الكرتون ومناشر منيان غرب حلب، كما تقدمت في ضاحية الأسد، بينما استمرت في قصف النيرب بصواريخ الغراد.

مقتل قيادات

وقال موقع “الدرر الشامية” المعارض إن القيادي في حزب الله “الحاج كنان” قتل أثناء الاشتباكات في غربي حلب.

وأضافت مصادر خاصة للموقع المعارض أن جثث ثلاث ضباط، أحدهم برتبة عميد ركن، وصلت إلى الأكاديمية العسكرية، مشيرا إلى أن مليشيا “النجباء” أفرغت مكاتبها في حلب ونقلتها إلى مكتب مجهول.

وتشارك فصائل “جيش الفتح”، وأبرزها “أحرار الشام” و”جبهة فتح الشام”، و”حركة نور الدين زنكي”، بالإضافة لفصائل محلية من داخل أحياء حلب المحاصرة، وفي ريفها، مثل: “تجمع فاستقم كما أمرت”، و”الجبهة الشامية”، و”جيش المجاهدين” في معركة فك الحصار.

وكانت فصائل المعارضة استطاعت في 5 آب/ أغسطس الماضي فك الحصار عن أحياء حلب الشرقية، قبل أن يتمكن النظام السوري والمليشيات الداعمة له، بقصف سوري وروسي كثيف على أحياء المدنيين، من إعادة الحصار على هذه الأحياء.

 

Facebook Comments
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تغطية خاصة لمؤتمر الأحواز العربية في تونس: ضرورة كشف وجه إيران الاستعماري وتحرير الأراضي العربية

Facebook Comments مرتبط

،10411،
%d مدونون معجبون بهذه: