الرئيسية / مجتمع / فرّ من سجن القصرين وتزوّج جزائريّة، تونسيّ يرتكب جريمة قتل ويعيش بهويّة جزائريّة خمس سنوات
ايداع بالسجن، أمن رئاسي

فرّ من سجن القصرين وتزوّج جزائريّة، تونسيّ يرتكب جريمة قتل ويعيش بهويّة جزائريّة خمس سنوات

تونس-النهار نيوز

تمكّن عناصر الشّرطة بولاية تبسة  الجزائريّة يوم الجمعة  الفارط من إيقاف  مواطن تونسيّ يبلغ من العمر 30 سنة، كانيتجوّل ببطاقة هويّة لمواطن جزائريّ لمدّة 5 سنوات.

 ونظرا لحساسيّة القضيّة وخطورتها  وسّعت مصالح الشّرطة الجزائريّة  تحقيقاتها حيث تمّ توقيف 4 أشخاص آخرين علىصلة بعمليّة التّزوير، و تمكّنت شخصيّة أجنبيّة من التّجوال داخل التراب الجزائري  بحريّة مطلقة، وربط علاقات إجتماعيةومهنيّة مختلفة، كما تزوج من جزائريّة.

حيثيّات القضيّة، حسب صحيفةالشروقالجزائريّة اليوم ،الإثنين 24 أكتوبر ، تعود إلى مساء الجمعة، حيث أوقف عناصرالشّرطة ببلدية أم علي الحدوديّة، شخصا مشتبها فيه، إذ إستظهر بطاقة تعريف جزائريّة ، صادرة من دائرة بئر العاتر، وبعدتحويله إلى عاصمة الولاية، إعترف بأنّه مواطن تونسيّ، ينحدر من ولاية القصرين، فرّ من سجن المنطقة سنة 2011، بعدعقوبة كان يقضيها بالسّجن تقدّر بـ12 سنة مع أشغال شاقّة، لإرتكابه جريمة قتل، ونظرا لطبيعة علاقات القرابة، بين سكّانالمناطق الحدوديّة، تمكّن من الدّخول إلى الجزائر عبر الجبال وليس عبر مراكز الحدود القانونيّة، وإتّصل ببعض الأشخاص،الذين ساعدوه على الإقامة والتّجوال بكلّ حريّة والزّواج، بل ومكّنوه من بطاقة تعريف وطنيّة مزوّرة، مكّنته من التّواجدبالجزائر  والعمل بها لمدّة 5 سنوات.

وبعد إتمام الإجراءات القانونيّة، تم تقديم كلّ الأطراف، أمام محكمة الإختصاص، حيث أمر قاضي التّحقيق أمس الأحد بإيداعهم الحبس المؤقّت، بتهم التّزوير وإستعمال المزوّر، في محرّرات رسميّة، وإنتحال إسم الغير، في ظروف كان من الجائزأن تقيّد الحكم في صحيفة السوابق القضائيّة، لهذا الغير، والدّخول عبر الحدود والإقامة غير الشرعيّة فوق التّراب الجزائري لمواطن تونسي إرتكب جناية وفرّ من حكم قضائيّ لا يزال ساري المفعول، حسب التّهمة التي سيتابع بها.


( المصدر : الشروق الجزائرية)

Facebook Comments
x

‎قد يُعجبك أيضاً

_ARRESTATION-OUT-ايقاف-مجرم-جريمة

“مصيبة”.. بعلم والدتها.. طفلة عمرها “6 سنوات” اغتصبها جدها وخالها لمدّة سنتين

النهار نيوز أثار اتصال هاتفي ...

،10411،
%d مدونون معجبون بهذه: