الرئيسية / وطنية / سياسة / الموقف الرسمي لحركة النهضة من الأحكام الصادرة في قضيّة لطفي نقضّ

الموقف الرسمي لحركة النهضة من الأحكام الصادرة في قضيّة لطفي نقضّ

تونس-النهار نيوز

علّق عضو مجلس شورى حركة النهضة عبد الحميد الجلاصي، عن دعوة حركة نداء تونس لحزبه من أجل تحديد موقف رسمي مما يسمى بروابط حماية الثورة قائلا: “الأحزاب السياسية يجب أن تتنافس حول البرامج والمقترحات وأن تتجنب الإثارة، والاستثمار في العواطف والمشاعر والانفعالات، وبالنسبة لروابط حماية الثورة فلا علاقة خاصة تربطنا بها، ومنع الأحزاب والجمعيات من النشاط من شأن القضاء الذي نحترم أحكامه”.

وأضاف الجلاصي، في تصريح إعلامي اليوم الاربعاء 16 نوفمبر 2016، تعقيبا على الحكم الابتدائي الصادر في قضية الشهيد لطفي نقض: “في تونس الثورة نتوجه لنصبح دولة قانون عادل ومؤسسات ممثلة، حيث لا جريمة دون عقاب، ولا تدخل للسياسي في القضائي، ولا سلطان على القاضي إلاّ نصوص القانون وضميره”، معتبرا أن الفيصل في الكشف عن ملابسات القضية ومعاقبة الجناة فيها هو القضاء وليس المنابر الاعلامية أوالمزايدات السياسية، وفق تقديره.

وعن موقف حركة النهضة من القضية عامة، فأشار محدثنا إلى أن حزبه تحمّل ضغط عائلات الموقوفين التي كانت مقتنعة ببراءة أبنائها، رغم أنه هو نفسه (الحزب) كان مقتنعا بذلك، ولكنه أكد لهذه العائلات أنه ليس من شأن الأحزاب السياسية التدخل في مثل هذه القضايا، أو الضغط على القضاء وإصدار أحكام مكانه، مؤكدا أنه بعد الإفراج عن الموقوفين، تمت توصية العائلات ومناضلي الحركة في تطاوين، بالاقتصاد في مظاهر الفرح، مراعاة لمشاعر عائلة المرحوم، في ملف وصفه بـ”الشديد الحساسية” إنسانيا وسياسيا، لتجنيب البلاد مخاطر الانقسام التي يمكن أن تتهددها.

أما عن موقفه مما لمحت إليه حركة نداء تونس حول إعادة النظر في تحالفها مع حركة النهضة من خلال بيانها الأخير، فاكتفى عبد الحميد الجلاصي بدعوة الأحزاب السياسية الشريكة والصديقة إلى التعقل والتهدئة، وإلى حصر المنافسة السياسية في مربعاتها، مؤكدا أن حركة النهضة تتعامل بانفتاح مع كل الأحزاب والشخصيات والمنظمات والجمعيات التي تلتقي معها في خيار التشارك والتعاون، من أجل ترسيخ المسار الديمقراطي للبلاد وتحقيق انتقالها الاقتصادي، حسب تعبيره.

الحياة التونسية

Facebook Comments
x

‎قد يُعجبك أيضاً

مهدي جمعة يعود بتصريح مزلزل: تونس تعيش أزمة رداءة حقيقية !

Facebook Comments مرتبط

،10411،
%d مدونون معجبون بهذه: