الرئيسية / وطنية / سياسة / فيديو/ “قائد فرقة الكومندوس في إقتحام قصر قرطاج ليلة 7 نوفمبر 1987” يفجر “قنبلة”

فيديو/ “قائد فرقة الكومندوس في إقتحام قصر قرطاج ليلة 7 نوفمبر 1987” يفجر “قنبلة”

تونس-النهار نيوز

كشف الصادق غضبان ” قائد فرقة الكومندوس” خلال إقتحام قصر قرطاج ليلة 7 نوفمبر 1987″ تفاصيل عملية الإنقلاب التي اطاحت بالزعيم الراحل الحبيب بورقيبة وأفاد الرأي العام بعديد المعطيات والجزئيات التي ظلت لغزا بالنسبة للتونسيين . وقال الغضبان الذي تحدث مع قناة “التاسعة” مباشرة من بريطانيا عبر “السكايب” انه كان رئيس الوحدة الفنية والتخطيط بفرقة الكومندوس التي دخلت قصر قرطاج ٬ موضحا انه مع تلقي التعليمات تحركت مجموعته من ثكنة العوينة وتوجهت الى قصر قرطاج بمساندة من دبابات ومدرعات الحرس الوطني ٬ متابعا “في وقت دخلت مجموعتنا الأمنية الى القصر بقيت دبابات الحرس الوطني تحرس القصر من الخارج ..

لما دخلت القصر رافقني الحبيب عمار لكن بعد حوالي 30 مترا عاد أدراجه ولا أعلم سبب رجوعه فيما وجدنا أحد اعوان الامن الرئاسي الذي مكننا من أماكن الأمن الرئاسي لتتسلم أفراد قواتنا مهمة الحراسة ٬ وبقينا نحاصر القصر الى حد اذاعة بيان 7 نوفمبر مع الساعة السابعة صباحا”. وأفاد الغضبان انه لم يتسن له رؤية بورقيبة ليلتها بينما لم يدخل زين العابدين بن علي القصر الا بعد السابعة صباحا ٬ معبرا عن أسفه لخروج بورقيبة من القصر بطريقة مهينة ٬ مضيفا «لقد كان خروجه مهينا للغاية حيث وضعنا ادباشه في 3 حقائب والبقية وضعوها بـ”ملحفة” تم ربطها بشكل مؤسف . وفجر الغضبان “قنبلة” بتلميحه الى ان النهضة كان بامكانها حرق أوراق بن علي والانقضاض على الحكم ٬ موضحا “شخصيا كنت موجودا بالقصر وأخواني يتولون حراسة بن علي بوزارة الداخلية وهو ما يعني انه كان بامكاننا السيطرة على الحكم لكننا تجنبنا ادخال البلاد في بلبلة وفوضى ودماء “.

 

 

 

الصادق غضبان

 

Facebook Comments
x

‎قد يُعجبك أيضاً

بن سدرين: سنسائل فرنسا حول معركة بنزرت والتجاوزات التي حصلت

Facebook Comments مرتبط

،10411،
%d مدونون معجبون بهذه: